البحث
   
مصادر قاعدة المعلومات
موضوعات مرتبطة
 
نشأة الملك خالد وشخصيته
الجوانب الشخصية من حياة ...
الملك خالد (نسبه)
المزيد ....
 
اسم الكتاب: الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود دراسة تاريخية وحضارية
اسم المؤلف: نوال الخياط
بيانات النشر: رسالة جامعية - جامعة أم القرى - كلية الشريعة والدراسات الإسلامية
سنة النشر: 2003 م
 
عودة لمؤلفات (الملك خالد بن عبدالعزيز آل سعود دراسة تاريخية وحضارية) معلومات عن المصدر
المسار



مولد ونشأة الملك خالد:

ولد الملك خالد بمدينة الرياض في ربيع الأول من عام 1331هـ الموافق فبراير 1913م وذلك في أثناء توجه والده إلى الأحساء لضمها إلى الدولة السعودية الحديثة بعد إجلاء الأتراك عنها فاقترن مولده بفرحة الأب الغامرة باستعادة الأحساء والملك خالد هو النجل الرابع للملك عبدالعزيز وهو من أبرز أنجاله، وهو كإخوانه الأمراء في المعرفة والثقافة وسعة الاطلاع، وهو أمير محبوب لما امتاز به من الخلق وعلو الهمة

نشأ الأمير خالد تحت رعاية والده عبدالعزيز، وذلك في أثناء الإعداد لضم مناطق أخرى للدولة الفتية الناشئة، كما كان ذلك إبان وضع نظام الدولة << 101 >> الحديثة، فترعرع في كنف أبويه، بجانب شقيقه الأمير محمد بن عبدالعزيز في قصر الحكم بالرياض في حي ( دخنة ) وقد كانت علاقة الأخوين خالد ومحمد قوية جدا منذ الطفولة، حتى إن أحدهما ليبكي إذا فصل عن الآخر وهذا يبين مدى ترابط العائلة، ويوضح مواقف الأمير محمد من بيعة الملك خالد لاحقا، كما سيأتي في الفصل الثاني من هذا البحث.

وفي طفولته حفظ القرآن وتلقى العلوم الدينية على يد كبار العلماء فكان لهذه التنشئة الدينية أثرها العام المتميز على أخلاقه وتصرفاته، وبالتالي على إدارته عندما تسلم مقاليد الحكم في المملكة العربية السعودية

فلما جاوز الأمير خالد دور الطفولة لحق بإخوته في مدارس الرياض يحفظ القرآن، ويتلقى دروس الدين، وينشأ نشأة التقوى والخلق الكريم، شأن كل الشباب من آل سعود وقد تعلم القراءة والكتابة وحفظ القرآن الكريم في المدارس الأهلية، كما خصص له معلم ومؤدب بالقصر يقوم على تربيته تربية حسنة، فقد حرَص والده الملك عبدالعزيز على أن ينشئه تنشئة عربية إسلامية وبذلك شب حكيما هادئا رزينا شجاعا بعيد النظر سديد الرأي، تجمعت فيه مزايا الرجل العادل والسياسي الناجح والقائد المظفر

<< 102 >> ولما بلغ الأمير خالد أشده، واشتد ساعده؛ تدرب على الفروسية والرماية التي تعتبر من أهم ما يتميز به الفارس العربي وقد برع فيها، وتفوق في هذا المضمار تفوقا باهرا، وكان مولعا بالصيد، ولديه مجموعة من التذكارات التي حصل عليها من رحلاته المختلفة لأماكن متعددة، ولم يقف حبه للصيد حتى بعد توليه الحكم، وعندما كان يغادر قصره في الرياض كان يفضل أن يقضي وقته مع القبائل في الصحراء، كما كان ينظم عدة رحلات صيد كبيرة

كما قد خصص جزءا كبيرا من وقته لنشاطاته الزراعية الخاصة، ولم يكن يتطلع لأي منصب وزاري، ولم يشتغل بالسياسة بعد وفاة والده الملك عبدالعزيز، كما تميز بالأخلاق الفاضلة الشريفة، والسجايا الحميدة، كما كان عفيف النفس متواضعا، كريم الأخلاق تقيا، محبا للخير والسلام، هادئ الطبع كريم الشمائل، حسن السيرة والسلوك، طاهر السرية، جمع مكارم الأخلاق والصفات الفاضلة، ولذا فقد أحبته قلوب أسرته لصدقه وعفته ونزاهته ودماثة أخلاقه

  السابق   التالى
 
راسلنا توثيـق مصادر القاعدة
 
قاعدة معلومات الملك خالد (الإصدار الأول) - الحقوق محفوظة لمؤسسة الملك خالد الخيرية - تطوير حرف لتقنية المعلومات